منتدى الاتحاد

يا هلا و مرحبا ضيفنا العزيز , إذا كانت هذه أول زيارة لك لمنتدى الاتحاد فنتمنى انك تاخذ جوله في أقسام المنتدى و إن ناسبك تعال و سجل معانا
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 أم تشهد وفاة طفلها لحظه بلحظه من خلف الباب......

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
roki
مدير
مدير
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 67
العمر : 26
تاريخ التسجيل : 22/08/2008

مُساهمةموضوع: أم تشهد وفاة طفلها لحظه بلحظه من خلف الباب......   السبت أغسطس 23, 2008 10:52 pm

هذي قصه قريتها وبكتبها لكم ...

امرأه متزوجه ولديها طفل بريء وشقي ومشاكس وكثير الحركه لا يتجاوز عمره

السنتين والنصف او يزيد او ينقص

اتت الزوج سفريه مفاجئه بحكم ظروف العمل لمده اقصاها اربعه ايام فاخبر

زوجته باالسفر واستعجلها لتلميم حاجياتها هي وابنها والذهاب بهم الى بيت

اهلها...

حتى يطمئن عليهما فأرادت قبل ان تخرج ان تنظف بيتهاوتغسل الملابس ولكن

زوجها مستعجل فأقترحت عليه ان يسافر حتى لا يتاخر واذا انتهت تتصل على

احد اخوانها حتى يوصلها الى بيت اهلها ثم وافق الزوج ورحل..

وجلست الزوجه داخل دوره المياه (اعزكم الله) وهي غارقه في التنظيف وابنها

حولها يلعب.....

اتدرون ما حصــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ل؟؟؟؟



لقد اخذ الطفل المفتاح واغلق باب الحمام على امه من الخارج..والام اصبحت

حبيسه لا يوجد عندها اي وسيله اتصال واهل الام لا يعلمون عن سفر الزوج؟؟؟

والطفل المسكين لم يستطع فتح الباب كما اقفله والام لم تعد تعرف ماذا تفعل من

هول الفاجعه اخذت في مناجاة ابنها من خلف الباب في ان يعيد فتح الباب او ان

يسحب المفتاح ويعطيها اياه من تحت الباب..

باءت المحاولات باالفشل واقبل الليل واخذت الام تبكي بحرقه وتصرخ مستنجده

من خلف الشباك ولكن المصيبه لا يوجد حولها جيران ..

والمصيبه الاخرى الاضاءه مقفله لان المفاتيح خارج دوره المياه اي ان المكان

مظلم وموحش ماذا عساها ان تفعل؟؟؟

واخذ الطفل يبكي لبكائها وصراخها ثم اخذ يبكي من العطش والجوع واصبح

يجاور الباب لا يتحرك ويناجي امه وتناجيه ومرت ثلاثه ايام والابن يحتضر ثم في

اليوم الرابع.......



مــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا ت


الطفل البرىء والام شهدت كل هذه اللحظات المريره ..


جاء الزوج الى البيت وراى طفله ملقى على الارض ولا يتحرك اصابه الهلع ثم

فتح باب دوره المياه ووجد زوجته قد جنت وشاب شعر رأسها وهي في

مستشفى المجانين الآن ....




ولا حول ولاقوه الا باالله ..


اللهم اجرهم في مصيبتهم واخلفهم خيرا منها ...


وان لله وان اليه راجعون..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://itti8.yoo7.com
 
أم تشهد وفاة طفلها لحظه بلحظه من خلف الباب......
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الاتحاد :: منتديات الاتحاد العامة :: منتدى الجريمه والعنف-
انتقل الى: